تخطى الى المحتوى

مركز الإمارات للثورة الصناعية الرابعةتعاون عالمي

منصة محورية للحوار بين الجهات المعنية المتعددة. تأسس مركز الإمارات للثورة الصناعية الرابعة وفق اتفاقية تعاون بين مؤسسة دبي للمستقبل والمنتدى الاقتصادي العالمي، وهو أول مركز تابع للمنتدى في المنطقة .

تطوير أطر الحوكمة المتعلقة بالتقنيات الناشئة

في عالم اليوم الذي يعيش الثورة الصناعية الرابعة، يعمل المركز كمنصة مشتركة بين القطاعين العام والخاص لتسهيل التطوير التعاوني لأطر الحوكمة التي تتوقع المخاطر وتسرع الحصول على المنافع الاجتماعية للتقنية. فهو يُنشئ أطراً للحوكمة، ويتعاون مع العديد من الجهات المعنية على صقلها واختبارها.

  • Handshake icon

    تعاون بين مؤسسة دبي للمستقبل والمنتدى الاقتصادي العالمي

  • استكشاف نظم الحوكمة والسياسات المناسبة للتقنيات الناشئة

  • organisation icon

    الجمع بين الجهات المعنية من القطاعين العام والخاص

  • globe icon

    اختبار أطر الحوكمة وتحسينها

ما هي الثورة الصناعية الرابعة؟

بدأت الثورة الصناعية الأولى في بداية القرن التاسع عشر، حين أدى ظهور المحرك البخاري إلى تغيير طبيعة التصنيع ما أعاد تنظيم المجتمع.

واليوم نعيش عصر الثورة الصناعية الرابعة التي تتسم بالتحولات السريعة للصناعات والمجتمعات والدول والتي تحفزها التقنية والاتصال والأتمتة. ومثل الثورة الصناعية الأولى، فإن الثورة الصناعية الرابعة لها عواقب ملموسة على جميع جوانب حياتنا، من أسلوب العمل والابتكار إلى الاستهلاك.


المحاور التقنية في مركز الثورة الصناعية الرابعة

يركز المركز على ثلاثة محاور تقنية ناشئة: تقنية التعاملات الرقمية، الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، الطب الدقيق.

Triangle Grid

تقنية التعاملات الرقمية

يتعاون المركز مع شركاء من القطاعين العام والخاص لإنشاء بيئة مناسبة لتقنية التعاملات الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويسهل تبني تقنية التعاملات الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم، مع معالجة التحديات الرئيسة. يعمل المركز أيضاً على تطوير حالات الاستخدام والبحث عن تطبيقات تقنية التعاملات الرقمية للتحول الرقمي.


Robot Arm

الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة

يتعاون المركز مع شركاء من القطاع العام للنظر في طرق استخدام الذكاء الاصطناعي في الحكومة. ويطور أيضاً الإرشادات اللازمة لاستخدام الشباب والأجيال المقبلة للذكاء الاصطناعي.


Scientist standing in front of equipment

الطب الدقيق

يعقد المركز شراكات مع الجهات المعنية الرئيسة في قطاعي الرعاية الصحية والحكومة للمشاركة في تطوير أطر الموافقة وخصوصية البيانات، لحماية بيانات المرضى المستخدمة في برامج تسلسل الجينوم البشري.